الرئيسية / فنون / تصريحات ناريه لفنانه شيرين عبد الوهاب

تصريحات ناريه لفنانه شيرين عبد الوهاب

أكدت النجمة شيرين عبد الوهاب أنها لن تنسى سؤال العديد من الأشخاص عنها فى أزمتها، ومنهم الإعلامية لميس الحديدى والفنانة ياسمين عبد العزيز والفنانة منة شلبى، متابعةً أنها تعلم جيدًا بوجود مشاكل أهم من مشاكلها الشخصية لدى المواطنين وبدأت تشعر أن موضعها “بوّخ”.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


وقدمت شيرين، خلال مداخلة هاتفية إلى برنامج “كلمة أخيرة” الذى تقدمه الإعلامية لميس الحديدى على قناة “ON” اعتذارها إلى الجمهور على الهواء، قائلة: “عاوزة أستغفر ربنا على الكذب اللى كذبته عشان أخلى صورة إنسان تبقى كويسة، وأنا كذبت ودى أكتر حاجة ربنا مبيحبهاش.. حسام حبيب هو اللي حلق لي شعري”، وأنا من القلعة وممكن أروح أهد عليهم العمارة اللى قاعدين فيها، وأنا عاوزة حقي منه”.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


وسألتها لميس الحديدى عمّا كذبت بشأنه لترد النجمة: “كدبت فى حاجات كتيرة أوى لأنى بنت أصول وكنت عاوزة أرفع صورة إنسان ممكن يروح فى يوم من الأيام يتجوز من عيلة تانية، ولو كنت قلت كلام وحش وقتها مكانش هيعرف يتجوز، وأنا نفسى يتجوز ويبعد عنى وأخلص منه”.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


وتابعت شيرين: “أنا ست قاعدة فى أمان الله مع بناتى، بقالنا 4 سنوات شايفين الويل، سافرنا الساحل وقلنا نقعد أربع أو خمس أيام ونرجع مبسوطين وتتحسن نفسية البنات ونفسيتى، ومكناش بنخرج ومكناش عايشين تقريبًا والبنات ماكانوش بيعرفوا يقعدوا معايا، لأنى كنت عايشة مع زوج مش بيشتغل تقريبًا، وكنت محبوسة 24 ساعة فى أوضة نومى مش بعمل حاجة، قاعدة بس، وأنا غلطت فى حق نفسى، وكنت فاكرة إنى بحافظ على بيتى لكنى اكتشفت إنه ماكنش بيت، كانت عيشة فئران أو مصيدة أنا كنت زى الفار اللى بيدخل المصيدة ياكل حتة جبنة”.
وتابعت شيرين: “كنت عايشة مع راجل مش بيشتغل ولا بيخرج ولا بيشوف أهله ولا أصحابه وكل همه حب الامتلاك، ومع ذلك فضلت جنبه، وهو لا يعرف إلا فكرة حب الامتلاك، وصبرت لأنى كنت بحاول أنجح الحب ده ومكنتش بحب اتهزم وأنا بطبعى أكون خدامة الرجل اللى أعيش معاه”.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


وكشفت شيرين عبد الوهاب كواليس خلافها مع طليقها النجم حسام حبيب فى مداخلة هاتفية مع الإعلامية “لميس الحديدى” فى برنامج “كلمة أخيرة”، وقالت: “حسام سرق العربية من قدام المنزل.. سرق العربية مستغلا تواجدى فى الساحل.. أنا خرجت من الجوازة دى بالوكسة والحسرة.. ده إنسان خطر، لازم أروح اتعالج من آثاره عليا”.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


وأضافت شيرين عبد الوهاب: “كنت متكفلة بمصاريف بيته التانى (بيت والدى حسام حبيب).. طول عمره مابيشتغلش، وأهله باصين لى فى كل حاجة.. لو عملت أغنية ناجحة أمه هتقول اشمعنى ابنى.. حسام حبيب عاطل بالوراثة”.
وكشفت شيرين عبد الوهاب كواليس خلافها مع طليقها الفنان حسام حبيب فى مداخلة هاتفية مع الإعلامية “لميس الحديدى” فى برنامج “كلمة أخيرة، وقالت: “حسام حبيب طلب 10% من أرباح شغلى.. أنا اتجوز قرد وما أرجعش ليه تانى.. ومش عايز أعرف حد اسمه حسام تانى”.


وأضافت: “أنا أستاهل الضرب عشان طلعت قولت مابيخدش منى فلوس.. أنا آسفة للناس عشان كدبت عليكوا، وهتعب عشان أرجع تانى شيرين اللى ضيعتها.. وعلاقتى بحسام عمرها ما كانت حب”.
وقالت شيرين إن حسام حبيب حمل السلاح فى وجهها وفى وجه بنتيها، قائلة: “عيالى كانوا هيضربوا بالرصاص، قبلها بيومين قاعدين فى الأوضة، طلع من الدرج علبة فيها رصاص.. راح مدينى رصاصة وقال لى خد دى منى هدية”.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


وأضافت: “الحمد لله إنى لسه عايشة، وحسبى الله ونعم الوكيل.. احنا اطلقنا لما قصيت شعرى (بائن)، واللى حصل بعد ما هديت من الكارثة حسيت إن أنا مش قادرة أستغنى عنه وأديله فرصة تانية.. خناقات فيها ضرب وسحل على الأرض وشتيمة عمر ما إنسانة تقبلها على نفسها.. واتنيلت على عينى ورجعت فقولنا ندى فرصة تانى وشروط.. وبناتى فى بيت تانى ونشتغل.. لحد ما ابتدت الوعود تتلاشى والمشاكل ترجع تانى وقلة الأدب ترجع تانى”.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


وتابعت: “كل خناقة تحصل ما بينا يحرق دمى لحد ما أمسك المكنة وأحلق شعرى.. وطلعت غنيت عشان بناتى مايتعقدوش وحسستهم إنه (نيو لوك).. تخيلى قد إيه أنا تعبت، ومش بستعر من شكلى.. ولما رجعنا لبعض تانى رجعوا تانى البنات يشوفوا إنه بيتدخل فى كل شيء وإنسان معندهوش شغل”.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو
وكانت شيرين قد نفت كل تلك الاتهامات خلال الفترة الماضية، حيث أشارت شيرين إلى أن حسام حبيب لم يستولَ على أموالها فى أى وقت من الأوقات، قائلة: “بصراحة حق الله أن حسام عمره ما أخد منى فلوس ولا استفاد منى ماديا بل بالعكس تماما أنا ما عرفش احوش فلوس ليا غير لما اتجوزت حسام عشان كان بعكس اللى بيتقال تماما وهو كان بيحافظ على مالى ودى صراحة عشان دى حاجة هسأل عليها قدام ربنا”، لتعود اليوم وتؤكد كل تلك الاتهامات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *